صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 16

الموضوع: العنب....

  1. #1
    الدكتورة مها غير متواجد حالياً
    مصرى صاحب مكان الصورة الرمزية الدكتورة مها
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    3,936

    Lightbulb العنب....

    العنب

    Grapes

     Egypt.Com - منتدي مصر

    يعتبر العنب من الفواكه ذات القيمة الغذائية والعلاجية الجيدة.. وقد عرف منذ قدم الزمان حيث تناوله الصينيون والهنود رغبة في القيمة الغذائية العالية، كما وقد ورد ذكره في القرآن الكريم حيث قال تعالى: {فأنبتنا فيها حباً وعنباً وقضباً} صدق الله العظيم.ويوجد العنب بالألوان مثل الأبيض (الأخضر) وكذلك الأسود والأحمر.

    تركيب العنب


    • يحتوي على 15% سكريات في المعدل.
    • 8% بروتين.
    • %5% دهون
    • 4.3 ألياف

    حسب تقديرات منظمة الأغذية والزراعة (FAO) ، فإن 75866 كم مربع مخصصة لإنتاج العنب على المستوى العالمي. 71% موجهة لإنتاج الخمور، 27% لإستهلاك على شكل فاكهة طازجة و 2% لتجفيف (زبيب). جزء من الإنتاج يستعمل لإنتاج العصائر.



    القيمة الغذائية للعنب

    1. يتميز العنب بأنواعه باحتوائه على نسبة جيدة من المواد السكرية سريعة الامتصاص وسهلة الهضم حيث يتركز سكر الجلوكوز وسكر الفركتوز بشكل كبير.

    2. غنى بالفيتامينات مثل فيتامين ج Vit -G وكذلك فيتامين ب Vit-B كما يحتوي على نسبة جيدة من العناصر المعدنية مثل البوتاسيوم والكالسيوم والصوديوم.

    3. يحتوي على مواد ذات مفعول علاجي حيث يحتوي على مركب يعرف ب ريزفيراتول ٍResveratol وتتميز هذه المادة على تأثيرها الايجابي في الحد من تصلب الشرايين حيث لها تأثير مباشر وملحوظ في تقليل نسبة الكولسترول في الدم وخصوصا الكولسترول السيء (LDL) مما تقلل الاصابة بامراض القلب.

    4. كذلك يوجد في العنب بعض الأحماض التي لها دور في الوقاية من تراكم الجذور الحرة وبالتالي فيعتبر مضاداً جيداً للسرطان.

    5. تشير الأبحاث العلمية ان مرض هشاشة العظام من الأمراض التي تنتشر بشكل كبير في المجتمعات ولا يخلو مجتمعنا منه الا انه ينتشر بشكل كبير في السيدات حيث تفقد العظام قوتها وصلابتها وقوامها عندما تبدأ في فقد الكالسيوم الذي يعتبر الوحدة الأساسيةلبناء العظام والمحافظة عليها. ويتحكم الهرمونات بشكل مباشر في هذه العملية والتي تبدأ بشكل واضح ومباشر عندما تبلغ السيدات سن اليأس أو انقطاع الدورة الشهرية وعادة تبدأ في بداية الخمسينات وقد تبدأ قبلها بقليل عند بعض السيدات وقد تتأخر ولكن تشير الملاحظات انها تبدأ في اواخر الاربعينات وبداية الخمسينيات عموما عندما تتوقف الدورة الدموية "سن اليأس" والتي تنتج من انخفاض هرمون الاستروجين فان العظام تبدأ في فقد الكالسيوم بالتدرج وللحد من ذلك فان زيادة الهرمون "الاستروجين" واقصد هنا زيادة تركيزه في الدم سوف تحد من عملية فقد العظام للكالسيوم مما يعيق او يقي من الاصابة بوهن العظام ولحسن الحظ فان العنب يحتوي على معدن البودون الهام والمساهم في عملية زيادة هرمون الاستروجين لدى الاناث (السيدات) عند بلوغهن سن اليأس.. وبذلك يعمل هذا الهرمون على الاقلال من التعرض لهذا المرض الصامت هشاشة العظام" في هذه المرحلة السنية حيث كما نعلم ان بداية هذا المرض تكون غير مصاحبة بأي ألم مما يجعل معرفة انتشاره او حدوثه صعبة.. ويعمل هذا الهرمون الهام للسيدات "هرمون الاستروجين" على امتصاص الكالسيوم والذي يكون في الغذاء عادة ولكن نسبة امتصاصه تنخفض مع تقدم العمر عند الرجال وعند النساء عموما الا ان تأثيره عند السيدات اكثر والعمل الذي يقوم به هرمون الاستروجين مهم جدا في عملية امتصاص بل زيادة امتصاص الكالسيوم وكذلك زيادة عملية ترسب واضافة الكالسيوم الى العظام او مهم جدا حيث يساهم بشكل قوي ومباشر في تقوم العظام والحد من هشاشتها وضعفها.. لذلك فان هناك علاقة غير مباشرة لاستهلاك العنب وعملية قوة وسلامة العظام والحد من مشاكل هشاشة العظام.

    6. فوائد أخرى صحية للعنب: لثمار العنب التي تؤكل مباشرة ولعصير العنب العديد من الفوائد الصحية حيث من اهمها..

    أ) يساهم العنب في خفض الضغط المرتفع حيث انه يعتبر مدراً للبول لاحتوائه على نسبة عالية من البوتاسيوم.

    ب) يحد استهلاك العنب من الاصابة بالامساك كما انه يسهل البطن ويفضل استخدامه كمسهل للأطفال يتناول عصير العنب للكبار وللصغار وهو ناجح بشكل جيد للأطفال حيث يعتبر عصير العنب علاجا ناجحا في حالات الامساك حيث يقوم العنب بعملية تنظيف البطن وتسهيل حركة الامعاء.

    ج) يخفض الحموضة وخصوصا الحموضة التي تنتج من عملية عدم سهولة الهضم او عسر الهضم حيث يحتوي العنب على العديد من الأحماض الطبيعية ذات التأثير القاعدي حيث تعادل الحموضة حيث يعادل او يشابه الحليب وهو أسهل من الحليب في الهضم.

    د) يساهم العنب باذن الله في الحد من الاصابة بالسرطان حيث تشير الابحاث ان البلاد التي يكثر فيها انتاج العنب تكاد تكون فيها امراض السرطان منخفضة بل معدومة لأن العنب يحتوي على العديد من العناصر الغذائية التي تساهم في اخراج المواد المسرطنة "الجذور الحرة" وتطرحها خارج الجسم حيث يحتوي العنب على العديد من الفيتامينات والمعادن مضادات للأكسدة مثل فيتامينات (أ،ج) وبعض العناصر المعدنية كما يحتوي العنب على الألياف ذائبة وغير ذائبة.

    ه) للعنب قيمة علاجية عالية وخصوصاً للأشخاص الذين يعانون من اضطرابات او ضعف في الكلى حيث يحتوي العنب على نسبة جيدة من الماء والأملاح بكميات مناسبة كما في الجدول المرفق كما انه يساهم بشكل جيد في عملية تصفية الدم وتنقيته من السموم.

    واخيرا وعند النظر الى ما تحتويه هذه الثمرة التي رزقنها الله سبحانه وتعالى وذكرها في كتابه ورغم ما قيل عنها الا ان هناك العديد من الفوائد الصحية والمهم حيث يساعد العنب الرياضيين وغيرهم بنسبة جيدة من الطاقة وخصوصا بعد اداء التمارين كما ان العنب يؤكل ناضجاً او عصيراً او يجفف كما في الزبيب حيث تعتبر جميع طرق استهلاكه مفيدة وغنية وعالية القيمة الغذائية.

    ومازال للحديث بقية





     Egypt.Com - منتدي مصر

  2. #2
    الدكتورة مها غير متواجد حالياً
    مصرى صاحب مكان الصورة الرمزية الدكتورة مها
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    3,936

    افتراضي رد: العنب....

    الأنواع النباتية للعنب

    أنواع نباتية متعددة تتبع جنسا واحدا من ذات الفلقتين هو جنس العنب . وبرغم تعدد الأنواع النباتية للعنب فإن الإنتاج العالمي من العنب يرتكز أساسا على نوع واحد وهو نوع العنب الأوربي . وقد عنى الإنسان منذ أكثر من ستة آلاف سنة بزراعة وإنتاج العنب وتصنيع ثماره وعصيره ويتفوق العنب على المستوى العالمي سواء من حيث انتشار زراعته أو كمية إنتاجه أو تنوع صور استخدامه وذلك بالمقارنة بأنواع الفاكهة الأخرى . ويكون العنب ثلث ما ينتجه العالم من ثمار الفاكهة المختلفة ويعتبر محصول الفاكهة الأول في العالم . وينتشر إنتاج العنب حاليا على نطاق تجاري في أنحاء المناطق المعتدلة لنصفي الكرة الأرضية وتعرف زراعته في مختلف قارات العالم تقريبا . ويتركز إنتاج العنب عالميا في ثلاث من دول غرب أوربا هي إيطاليا، فرنسا، أسبانيا حيث تمثل زراعات العنب في هذه الدول نصف المساحة الكلية التي يقوم عليها الإنتاج التجاري للعنب في العالم .


    الوصف النباتي للعنب


    نباتات العنب نباتات متسلقة خشبية معمرة متساقطة الأوراق سوقها الحديثة على درجة من المرونة لا تمكنها من النمو الرأسي القائم بدون التسلق بمحاليق على دعامات مناسبة . وتشاهد الأفرخ الحديثة في حالات كثيرة ممتدة أفقيا فوق سطح التربة سواء في السنة الأولى من حياة الكرم أو في حالات النمو البري وإذا ما تركت كرمة العنب دون تهذيب وتربية فإنها تأخذ مع تقدمها في العمر مظهر الشجيرات ممن حيث تعدد وتشابه التكوينات الساقية الخارجة عند سطح التربة مع عدم تميز جذع رئيسي للكرمة . أما حيث توالى النباتات بالتهذيب والتربية فإن الكرمة تصبح ذات جذع أساسي محدد ويتم تشكيلها كشجرة صغيرة عند بلوغها مرحلة الإثمار التجاري.

    مكونات كرمة العنب



    (أ) المجموع الجذري :

    ويتكون من جذور عرضية تكون عند بلوغ الكرمة مرحلة الإثمار التجاري مجموع جذري كثيف وينتشر أفقيا في دائرة مركزها جذع الكرمة ونصف قطرها 2.5 ـ 3.5 متر . ويشغل معظم المجموع الجذري عمقا يصل إلى ما يزيد على متر من سطح التربة إذا كانت التربة عميقة .

    ( ب ) المجموع الهوائي :

    1 ـ الجذع : هو ساق الكرمة الذي يظهر فوق سطح التربة حتى منطقة التفريع وقد يكون قائما ثم ينمو أفقيا بعد ذلك تبعا لطريقة التربيى المتبعة .

    2 ـ الأذرع : وتمثل هيكل رأس الكرمة وتتكون من أفرع مسنة مختلفة الطول .

    (ب) وحدات التقليم الشتوي السنوي : وتجهز من نموات العام السابق مباشرة خلال موسم التقليم الشتوي . ويطلق على النمو الحديث أثناء موسم النمو اسم الفرخ وعندما ينضج خشبه وتتساقط أوراقه يعرف باسم القصبة . ويقابل الفرع عمر سنة في أنواع المتساقطات الأخرى .

    ويجهز من هذه القصبات في التقليم الشتوي الأجزاء الآتية :

    1 ـ قصبات ثمرية : وهي عبارة عن قصبة عادية ويتم إزالة الجزء الطرفي منها بدرجة خفيفة بحيث يترك عليها عدد كبير نوعا من العيون وذلك تبعا لدرجة النضج والسمك . وتجهز القصبة عادة بطول يحمل 10 ـ 15 عين . والقصبات الثمرية هي وحدات الإثمار في التربية القصبية والتكاعيب وتخصص أساسا لإنتاج محصول العام الحالي ثم تزال بعد أخذ المحصول وذلك في موسم التقليم الشتوي التالي .

    2 ـ الدوابر : وهو مصطلح يطلق على القصبات بعد تقصيرها إلى عدد محدود من البراعم وهي ثلاثة أنواع :

    أولا دوابر ثمرية : وهي عبارة عن قصبات تقصر إلى عدد محدود من العيون ما بين 2 ـ 6 عيون حسب الصنف وسمك الدابرة وقوة نموها . وهي وحدات حمل العناقيد في حالة الأصناف التي تربى تربية رأسية أو كردونية وتعرف أيضا بالطرحات .

    ثانيا : دوابر تجديدية : وهي عبارة عن قصبة مقصرة إلى 2 ـ 3 عيون وتخصص لإنتاج قصبات العام التالي في التقليم القصبي ( التربية القصبية ) وتجهز بالقرب من رأس الكرمة .

    ثالثا : دوابر استبدالية : وهي عبارة عن قصبة مقصرة إلى 2 ـ 3 عين تختار قرب موضع اتصال إحدى الأذرع بالجذع والتي استطالت أكثر من اللازم حيث تحل هذه الدابرة محل الذراع الذي زاد طوله . وتجهز الدوابر الاستبدالية عادة على خشب عمره أكثر من سنتين ( قاعدة الذراع التالف الذي زاد طوله ) . وقد تحمل على الجذع نفسه قريبا من الذرع المرغوب إزالته .

    ( جـ ) النموات الحديثة : يطلق عليها في العنب أحيانا اسم الأفرخ وهي نموات الموسم الجاري والتي تحمل الأوراق والمحاليق ويحمل بعضها العناقيد ووضع المحاليق والعناقيد على الأفرع يختلف من نوع إلى آخر من أنواع العنب .

    ويهمنا في هذا المجال العنب الأوروبي والذي تتبعه كل الأصناف المنزرعة في مصر وفيه توجد العناقيد ابتداء من العقدة الثالثة على الفرخ حيث تحمل المحاليق أو العناقيد ابتداء من العقدة الثالثة كذلك تحمل على الرابعة أما العقدة الخامسة فلا تحمل نورة أو محلاق ويلي ذلك عقدين بمحاليق ثم عقدة بدون محلاق وهكذا .


    الأوراق : بسيطة راحية مفصصة نوعا . والأوراق الحديثة زغبية في جميع الأصناف وينقص مقدار الزغب كلما تقدمت الورقة في السن وقد تصبح ملساء كما في العنب البناتي .

    العيون : يتكون في إبط كل ورقة أثناء موسم النمو برعمان أحدهما صغير ينمو إلى فرخ صغير يسقط عادة مع الأوراق في الخريف إما البرعم الثاني فهو كبير ومركب ويسمى عين . وتتكون العين من ثلاث براعم برعمين جانبين صغيرين وآخر وسطي كبير وهو أهمها والذي يكون إما برعم زهري مختلط يعطى عند تفتحه فرخا يحمل العناقيد . ويطلق على العين في حالة وجود هذا البرعم ضمن تكوينها عين خصبة . أو يكون برعم خضري يعطى عند تفتحه فرخا لا يحمل عناقيد ويطلق على العين الحاملة له في هذه الحالة عين عقمة أي أنها غير مثمرة .



    التعديل الأخير تم بواسطة mame2010 ; 01-07-2012 الساعة 03:14 PM
     Egypt.Com - منتدي مصر

  3. #3
    الدكتورة مها غير متواجد حالياً
    مصرى صاحب مكان الصورة الرمزية الدكتورة مها
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    3,936

    افتراضي رد: العنب....

    التزهير والعقد

    أزهار العنب الأوربي خنثى وتحمل في نورات تعطى بعد العقد عناقيد العنب المعروفة وتقسم الأصناف تبعا لحالة الأسدية في الأزهار إلى :

    ( أ ) أصناف أزهارها تحتوي على أسدية قائمة وهي تعطي حبوب لقاح حية لها القدرة على الإخصاب .

    ( ب ) أصناف أزهارها تحتوي على أسدية منحنية وحبوب اللقاح فيها غير قادرة على الإخصاب والمبيض في زهرة العنب علوي ويتكون من مسكنين ويوجد بكل مسكن بويضتان عند التزهير وتفتح الأزهار ينفصل التويج تحت ضغط الأسدية ويسقط على هيئة قلنسوة . ويتم العقد نتيجة لتلقيح وإخصاب المبيض وتكوين البذور داخل الحبات .

    وهناك أصناف عديمة البذور تم انتخابها وبذلك أصبح لدينا العديد من الحالات لعقد الثمار في العنب تتمثل في الآتي :

    أولا : صنف كورنث الأسود : وفيه يقف تتطور البويضات عند فترة الإزهار ويحدث عقد بكري تنشيطي للمبيض بواسطة التلقيح أو بتحليق الأذرع أو القصبات أو باستعمال منظمات النمو . وهذا التنشيط هام لكي تتم نسبة عقد جيدة في هذا الصنف .

    ثانيا : صنف العنب البناتي : يتم العقد بعد التلقيح والإخصاب الذي يعقبه مباشرة توقف الجنين عن النمو ولا يتم تكوين البذور بقصرتها المعروفة ولتصبح أثرية لا يشعر بها المستهلك عند الأكل . ويسمى العقد في هذه الحالة بالعقد البكري الكاذب .

    ثالثا : العنب البذري : معظم الأصناف بذرية الثمار ومنها بذرة مسكات الإسكندرية وتتوفر بكل ثمرة احتمالات وجود ما بين 1 ـ 4 بذور عند تمام النضج .

    العناقيد :

    ينشأ العنقود الثمري من النورة الزهرية وله عدة أشكال الشائع منها الشكل الهرمي أي يكون متسع من أعلى وضيق من أسفل . ويتكون العنقود الثمري من محور أو شمراخ رئيسي يتفرغ إلى عدة فروع ثانوية يخرج منها قريعات صغيرة ( عنق الثمرة ) وكل فريع يتصل به حبة واحدة من حبات العنب .

    الثمار :
    الثمرة عنبه ـ تتكون من كربلتين ويختلف عدد البذور داخل الثمرة باختلاف الأصناف فقد يصل عددها إلى أربعة بذور أو قد لا توجد بها بذور إطلاقا . وجلد الثمرة قد يكون سميك أو رقيق . طري أو جامد، ملون بألوان مختلفة حسب الصنف . ويعزي اللون أما لوجود الصبغات في الجلد في الخلايا الخارجية فقط وفي هذه الحالة يكون اللحم غير ملون أو توجد الصبغات في الطبقات الداخلية للجلد والملاصقة للحم ويكون اللحم ملون نسبيا .

    أعداد التقاوي

    1 ـ المرحلة الأولى : تبدأ عقب الإخصاب وتستغرق من 2 ـ 4 أسبوع وفيها يبدأ نمو الثمرة في الحجم نتيجة للانقسام السريع في خلايا جدر المبيض بعد تساقط الأجزاء الثانوية من الزهرة .

    2 ـ المرحلة الثانية : وتتميز بحدوث زيادة ملحوظة يمكن إدراكها ومتابعتها في حجم الثمار وتستمر الزيادة السريعة في حجم الثمار لمدة 4 ـ 6 أسابيع ثم تبطئ بعد ذلك تقريبا بعد 2 ـ 4 أسابيع أخرى .

    3 ـ المرحلة الثالثة : وتبدأ هذه المرحلة مع بلوغ الثمار حجمها وشكلها المميز للصنف وتستمر لمدة 4 ـ 6 أسابيع تصبح في نهايتها صالحة للأكل . ولا يحدث أثناء هذه المرحلة زيادة في حجم الثمار عادة وإنما يتم خلالها بعض التغيرات الكيماوية الرئيسية التي تجعل الثمار صالحة للاستهلاك .


    الجو المناسب

    تعتبر درجة الحرارة والاحتياجات الحرارية من أهم العوامل المناخية تأثيرا في نجاح زراعة العنب .

    وبصفة عامة تتمثل الاحتياجات الحرارية للعنب في شتاء تتوفر خلاله احتياجات براعمه من البرودة اللازمة لكسر حالة الراحة ـ كنبات متساقط الأوراق .

    وتتراوح احتياجات البرودة للعنب بين شهر وشهرين بمتوسط يومي لا يزيد عن 10ْم ولا يقل عن 2مْ . ويسبب انخفاض الحرارة إلى درجة الصفر أثناء الشتاء ضررا بالغا لكرمات العنب خصوصا إذا طالت مدة الانخفاض . وفي المناطق التي لا يتوفر بها احتياجات البرودة الكافية يمكن استخدام بعض المواد التي تساعد على كسر السكون الشتوي مثل سيانيد الهيدروجين وتنفتح براعم العنب في الربيع عندما ترتفع درجة الحرارة كمتوسط يومي عن 12م وهي درجة بدء النمو والنشاط لبراعم العنب .

    وتحتاج معظم الأصناف لنموها وإثمارها بحالة جيدة إلى موسم نمو متميز الحرارة ويسوده الجفاف بحيث لا يقل متوسط درجة الحرارة أثناءه عن 18 ـ 19ْم .

    ويتوقف طول الفترة من التزهير الكامل إلى اكتمال تكوين الثمار ونضجها لأي صنف من الأصناف على احتياجاته الحرارية اللازمة لنمو ونضج ثماره بحالة جيدة . والاحتياجات الحرارية للأصناف المتأخرة تساوي ضعف الاحتياجات الحرارية للأصناف المبكرة .

    ويحتاج العنب لموسم نمو طويل تتوفر فيه كمية مناسبة من الحرارة حتى يستكمل نضجه وتتكون فيه السكريات اللازمة . ويناسب نمو الثمار درجة حرارة من 25 ـ 30ْم . وإذا ارتفعت الحرارة كثيرا عن ذلك يصاب النمو الخضري بأضرار كثيرة .

    وتؤثر درجة الحرارة السائدة بمنطقة الزراعة في تحديد استخدامات أصناف العنب المختلفة حيث وجد أنه في المناطق ذات الصيف الطويل الحار الجاف ترتفع نسبة السكر في الثمار لدرجة تسمح بتجفيف الثمار لإنتاج الزبيب .

    ولشدة الضوء أهمية خلال موسم النمو حيث لوحظ أن زيادتها بالمنطقة ذات الشمس الساطعة يؤدي إلى تقليل الحموضة بالثمار وزيادة محتواها من السكريات مما يكسبها صفات جيدة .

    ويترتب على ارتفاع الرطوبة الجوية وقت الإزهار سقوط كثير من الأزهار وتكوين ثمار صغيرة تعجز عن النمو تعرف بالحصرم وهو ما يلاحظ في المناطق التي يسودها الضباب والغيوم في موسم الإزهار . وبالإضافة إلى ذلك ينشأ عن ارتفاع الرطوبة الجوية أثناء موسم النمو الصيفي انتشار الأمراض الفطرية كالبياض والعفن الأسود . وتبعا لذلك تلاحظ أن زراعة وإنتاج العنب يتوفر لها في معظم المناطق المصرية متطلبات الجودة من حيث الاحتياجات الحرارية والجو الجاف باستثناء محافظتي قنا وأسوان حيث تكون الحرارة شديدة صيفا .

    ومن ناحية أخرى نجد أن الأصناف المتأخرة تعاني من ارتفاع رطوبة الجو في شمال الدلتا مما يعرضها للإصابة الشديدة بالأمراض الفطرية الأمر الذي يجب مراعاته في البرامج الوقائية .

    ويسبب التعرض للرياح الشديدة الجافة أضرارا كثيرة لكرمات العنب ما لم تتوفر وسائل الحماية وتقليل الأخطار .

    ومن الملاحظ أن رياح الخماسين يترتب عليها ضمور العناقيد فلا تصل إلى حجمها الطبيعي . وبالإضافة إلى ذلك يؤدي التعرض للرياح إلى كسر الأفرع النامية وسقوط الأزهار وخدش الثمار خصوصا إذا كانت محملة بالرمال بالإضافة إلى زيادة فقد الماء من التربة والنبات . ولهذه الأسباب يجب العناية بإقامة مصدات الرياح ويراعى عند الزراعة أن تكون خطوط الكرمات موازية لاتجاه الرياح السائدة . وعند الاعتماد على الأمطار في زراعة العنب ( الزراعة البعلية ) تحتاج شجرة العنب إلى 5000 مليمتر من الأمطار في العام لتنمو دون ري، ورغم ذلك فإن كروم العنب تنمو بعليا في شمال سيناء بالقرب من مدينة العريش وكذلك من بعض مناطق محافظة مطروح ( الساحل الشمالي ) حيث تنمو وتثمر كرمات العنب دون ري في تلك المناطق التي يقل فيها سقوط الأمطار عن الحد المطلوب بدرجة كبيرة وفي هذه الحالة فإن الكرمات تحصل على حاجتها من الماء المخزن في الجزء السفلي للكثبان الرملية .



     Egypt.Com - منتدي مصر

  4. #4
    doaa32002 غير متواجد حالياً
    مصرى صاحب مكان الصورة الرمزية doaa32002
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    20,923

    افتراضي رد: العنب....

    ليه كده يا مها
    انزل اشتري عنب يعني
    انا بموت فيه
    مرسي ليكي علي الموضوع




     Egypt.Com - منتدي مصر



     Egypt.Com - منتدي مصر



    اللهم اكفينيهم بما شئت و كيف شئت انك علي ما تشاء قدير

    اللهم خذني اليك مني




     Egypt.Com - منتدي مصر  Egypt.Com - منتدي مصر

  5. #5
    الدكتورة مها غير متواجد حالياً
    مصرى صاحب مكان الصورة الرمزية الدكتورة مها
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    3,936

    افتراضي رد: العنب....

    التربة

    يجود العنب كغيره من أنواع الفاكهة بالأراضي الطمية والخصبة العميقة . ويمكن للعنب أن ينمو في أنواع التربة المختلفة من طينية ثقيلة إلى رملية بها نسبة مرتفعة من الزلط . ويتحمل العنب بل يجود في الأراضي الكلسية التي ترتفع فيها نسبة الكالسيوم موجودة في مناطق إنتاج العنب بشمال التحرير . ومن ناحية أخرى فإن كروم العنب تتحمل ملوحة التربة وماء الري بدرجة متوسطة وهناك دلائل على أن بعض أصناف العنب تتحمل ملوحة يصل تركيزها إلى 20000 جزء في المليون .


    التكاثر

    1ـ التكاثر بالعقل والتراقيد : يتكاثر العنب بالعقلة بسهولة ـ ويمكن إكثار العنب بأنواع مختلفة من العقل والتراقيد . وفي المشاتل يتكاثر العنب بالعقل الخشبية العادية التي تزرع على خطوط المشتل مباشرة خلال شهر فبراير . ويمكن استخدام عقل نصف غضة أو غضة تحت الضباب طوال العام . أما في مناطق الكثبان الرملية فتستخدم عقل طويلة يساوي طولها العمق بين مستوى زراعة الكرمة والجزء الرطب في قاع الكثيب وتغرس العقلة في الجورة العميقة ثم يردم حولها بحيث لا يظهر منها سوى 3 ـ 4 براعم فوق سطح الأرض وبهذا يتكون المجموع الجذري على الجزء العميق من الفرع حيث الركوبة أما الجزء الظاهر فوق التربة فيكون المجموع الخضري . وتستخدم التراقيد العادية لترقيع مكان الكرمات الغائبة .

    2 ـ إكثار العنب بالتطعيم : هناك حالات من آفات التربة تستدعي استخدام أصول مقاومة لهذه الآفات ومثال ذلك حشرة الفلوكسرا التي تصيب جذور العنب الأوربي في كثير من البلدان ويتحتم إكثار العنب بالتطعيم على أصول مقاومة لهذه الحشرة ومن ناحية أخرى استخدمت أصول لتطعيم أصناف العنب عليها لزراعتها في المناطق الموبوءة بالنيماتودا . وما زال استخدام التطعيم على هذه الأصول في إكثار العنب تحت التجربة في مصر .

    إنشاء الكرم : قبل البدء في إنشاء الكرم يجب تحديد الطريقة التي ستربي بها الكرمات ويحدد ذلك الأصناف ودرجة خصوبة براعمها القاعدية . فإذا كان الصنف المختار عقيم البراعم القاعدية كالبناتي وبز العنزة فيجب أن تكون الطريقة المختارة من طرق التربية على أسلاك مثل التربية القصبية أي الطرق التي تكون وحدات الإثمار فيها قصبات أما إذا كانت البراعم القاعدية للصنف المرغوب زراعته فلا داعي لقصر مجال الاختيار على طرق التربية القصبية فقط بل من الممكن المفاضلة بين جميع الطرق بما فيها الطرق التي تعتمد على الدوابر ( الطراحات ) وهي طرق التربية الرأسية وكذلك طرق التربية الكردونية، وعند الشروع في التجهيز لإقامة الكرم تحدد أنواع الدعامات في البستان حيث أنها تقام عادة في العام الثاني بعد غرس الشتلات وبالإضافة إلى ذلك يجب الاهتمام والتبكير بإقامة مصدات الرياح لأن الرياح تؤذي العناقيد وتشوه الحبات مما يقلل من قيمة المحصول خصوصا في أغراض الاستهلاك الطازج .

    أعداد الارض للزراعة

    طرق الزراعة : من المعتاد زراعة محصول بقولي كالبرسيم في السنة السابقة للزراعة وقد يقلب لتحسين التربة ثم تحرث التربة وتنعم وتسوى قبل تجهيز الجور ويكون الحرث بعمق 20 ـ 25 سم .

    تخطيط المزرعة : يعتمد التخطيط في جميع الحالات على الغرس في صفوف على أبعاد منتظمة مع ترك مسافات كافية لدوران آلات الحرث والرش والعزيق في نهايات الصفوف . ويتوقف طول الصف على قوام التربة والميول المتاحة بها . ففي الأراضي الخفيفة تكون الصفوف قصيرة حوالي ( 100 م ) مع ميول مناسبة تسمح بتماثل توزيع الماء بالتساوي بين الصفوف . أما الأراضي الثقيلة فتكون الصفوف أطول مع ميول أعلى لتناسب انخفاض قدرة التربة وبطئها في تشرب الماء .

    تتحكم العوامل الآتية في تحديد خطوط غرس الكرمات :

    1 ـ التعرض لأشعة الشمس : يفضل عادة اتجاه الخطوط من الشمال إلى الجنوب في المناطق المعتدلة حتى تتعرض الثمار للشمس أكبر فترة ممكنة . أما في المناطق التي تشتد فيها الحرارة صيفا يجب أن يكون اتجاه الخطوط من الغرب إلى الشرق حتى تتظلل الثمار بعد الظهر في الوقت الذي تشتد فيه الحرارة للوقاية من لفحة الشمس .

    2 ـ اتجاه الرياح : يجب أن تكون خطوط الغرس في اتجاه موازي للجهة التي تهب منها الرياح بقدر الامكان حتى تمر الرياح بين صفوف الكرمات .

    3 ـ يؤخذ في الاعتبار شبكة الري وإنحدار التربة بما يناسب سهولة وكفاءة الري .

    مسافات الغرس : تختلف أبعاد غرس الشتلات تبعا للعوامل الآتية :
    1 ـ خصوبة التربة .
    2 ـ نوع الدعامات .
    3 ـ قوة نمو الكرمات .
    4 ـ طريقة الري .
    5 ـ الأصناف .
    6 ـ طريقة التربية .

    ويلاحظ أن العوامل المذكورة متداخلة التأثير وأهمها طريقة التربية والتي تتوقف بدورها على الأصناف وعموما تتلخص أبعاد الغرس في الآتي :

    أولا : الطريقة الرأسية الرضية ( القائمة ) : وتكون المسافة 2 متر بين الصفوف أما بين الكرمة والأخرى داخل الصف فتكون 1/2 1 ـ 3 متر في التربة الرملية، 2 ـ 3 متر في التربة الخصبة .

    ثانيا : طريقة التربية على أسلاك بنظمها وأشكالها المختلفة : تكوم المسافة بين الصفوف 2 ـ 3 متر بينما تكون 1/2 1 ـ 3 متربين الكرمة والأخرى داخل الصف تبعا لخصوبة التربة .

    ثالثا : طريقة التربية على التكاعيب : إذا تم الغرس بالنظام المربع تكون الأبعاد 3.5 × 3.5 متر أما إذا كان الغرس من صف واحد فقط فتكون المسافة 7 متر . وبصفة عامة تضيق المسافات في المناطق التي تشتد فيها الحرارة لإتاحة الفرصة لزيادة التظليل والحد من أضرار ارتفاع الحرارة .

    حفر الجور وغرس الشتلات : تجهز الجور في مواقع الغرس بحيث تكون بأبعاد مناسبة ( 40 × 40 × 50 سم ) . وقد يتم التجهيز ميكانيكا في صورة خنادق على طول صف الغرس وبالعمق والعرض المطلوبين وعند غرس الشتلات يراعى أن يكون المجموع الجذري مائلا بالجهة البحرية الغربية أو في الاتجاه المضاد لمواقع إقامة السنادات بجانب الشتلات فيما بعد دون الإضرار بالمجموع الجذري . ويفضل دق السنادات وقت الزراعة وإلا فتدق في بداية موسم النمو حتى يتاح تدعيم النمو الجديد واستقامة الغرس إقامة بواكي حول صفوف الكرمات والمبادرة بالري داخل البواكي .



     Egypt.Com - منتدي مصر

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. بط بعصير العنب
    بواسطة shemy في المنتدى مطبخ وحلويات منتديات مصر
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 07-01-2012, 10:54 AM
  2. رجيم العنب
    بواسطة Raghda Hamdy في المنتدى سمنة ونحافة وتمارين تساعد على التخلص منهما
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 05-01-2012, 10:06 AM
  3. الطب البديل و العنب
    بواسطة sosa2011 في المنتدى المنتدى الطبى لمنتديات مصر
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 21-12-2011, 04:43 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات مصر 2013