صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 11
  1. #1
    Forum_Admin غير متواجد حالياً
    إدارة منتدى مصر
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    19,725

    افتراضي علم الطب - ابن سينا


    [ramv]http://media.majddoc.com/85/W85_Fri_2_3.rm[/ramv]


    عاش هذا الرجل حياة صعبة في مكان يُضمِر له الإنسان كرهاً شديداً، لم يكن مجرماً، وعلى الرغم من ذلك سجن في مدينة "فردجان" -ويقال عنها "نردوان" في إيران عام ألف وواحد وعشرين للميلاد فقط لأنه رفض عرض الملك.

    لكنه رغم ذلك وبقوة إرادته ظل فكره حراً ليؤلف ويدوِّن تجربته كطبيب على الرغم من أن الملك قد سجنه جسدياً.

    لقد جاء هذا الكتاب الذي كتبه في هذا المكان الهادئ، مرجعاً لعلم الطب نظراً لموثوقيته ودقة معلوماته.

    ولكن هذه المنطقة ليست مسقط رأسه الحقيقي فهو يتحدَّر من مدينة بخارى في أوزباكستان، تقع بخارى في منطقة يُطلق عليها العرب اسم بلاد ما وراء النهر.

    كانت بخارى من ضمن عدد من المدن الهامة التي تقع على طريق الحرير بين الصين والشرق الأوسط عندما فتح العباسيون هذا الإقليم في القرن الثامن الميلادي، تحمل هذه المدينة هوية مشابهة لمدينتي بغداد ودمشق، قبل ولادة ابن سينا.

    وُلد ابن سينا في قرية "أفشنة"، التي تقع في ضواحي بخارى، حيث شُيِّد متحف لتوثيق مساهماته في الطب الحديث، في هذا المكان وُلد أبو علي حسين بن عبد الله الذي أشتهر باسم ابن سينا في شهر آب أغسطس من عام تسعمائة وثمانين للميلاد.

    كان ذكاؤه أكبر من عمره ، فبالإضافة إلى براعته في الرياضيات والمنطق والعلوم وعلم الفلك، تمكن من حفظ القرآن الكريم عن ظهر قلب و هو ما زال في العاشرة من عمره.

    كانت والدته وأبوه عبد الله مدركين لموهبة طفلهما، ففي الخامسة عشر من عمره تمكن من دراسة كل فروع العلوم، وفي العام التالي بدأ في ممارسة الطب، تمكن وهو في سن الثامنة عشرة من معالجة السلطان الساماني: نوح بن منصور، بعد أن فشل في تطبيبه أمهر الأطباء في ذلك العهد، وتقديراً لنجاحه في معالجته سمح له "نوح بن منصور" باستخدام مكتبته الملكية ساعة يشاء.

    في هذه المكتبة الملكية، تأثر ابن سينا بمجموعة الكتب الضخمة التي لا يمكن العثور عليها في أي سوق، ولكن سعادته لم تدم طويلاً إذ التهمت النيران هذه المكتبة، وتبع ذلك وفاة والده وسقوط المملكة السامانية بين يدي السلطان "محمد الغزنوي" المتحدر من أفغانستان.

    هذا آخر مباني السامانيين المتبقية في بخارى والذي يدل على وجود هذه الإمبراطورية ومجدها، كان العام تسعمائة وتسعة وتسعون للميلاد بداية انهيار الحكم الساماني، وبداية صراعات ابن سينا، فمع خسارة السامانيين لسلطتهم خسر ابن سينا الدعم الذي كان ينعم به.

    ورغم أنه كان لابن سينا الخيار في قبول عرض "محمود الغزنوي"، إلا أنه ولأسباب مجهولة فضَّل مواجهة التحديات بطريقته الخاصة.

    برفقة صديقه "أبو سهل"، اختار الذهاب لاستكشاف صحراء "كاراكوم" التي تشتهر بظروف مناخية صعبة، كانا يرغبان في عبور الصحراء المهجورة، فقط ليبدءا حياة جديدة متحرِّرة من قيود الحكام، وكانت وجهتهما مدينة خوارزم على بعد سبعمائة كيلومتر من بخارى.

    ظن ابن سينا وأبو سهل أن بإمكان خوارزم أن تمنح العلماء الحرية التي كانوا يبحثون عنها، ولكن إحدى أمنياتهما لم تتحقق، بعد اجتيازهما مسافة طويلة واجه ابن سينا تحدياً جديداً كان مأساوياً.

    لقد هبت عليهما عاصفة رملية شديدة في الصحراء فسقط أبو سهل ولفظ أنفاسه الأخيرة في حضن ابن سينا، الذي كان مثقلاً بالإرهاق العاطفي والجسدي، فلم يتمكن من مساعدة صديقه وسلَّم الأمر لله تعالى.

    بقلب حزين صمم ابن سينا أن لا ينظر إلى الماضي، ورأى أن الأمل سيبقى مشرقاً طالما بقي هو على قيد الحياة.

    لم تتوقع هذه الروح المتفائلة أن تجد بعد كل هذه المعاناة، شعاع نور في نهاية النفق المظلم.



    بعد رحلة طويلة ومرهقة وصل ابن سينا إلى مدينة "خوارزم"، كان مبنى "إيشان كالا" في "كيفا " من ضمن أولى مظاهر التطور في "خوارزم" خلال العصور الوسطى، بدأت هذه المدينة تشتهر محلياً كمدينة للمعرفة بعد أن أسس فيها فرع لبيت الحكمة الذي كان مركزه الرئيسي في مدينة "خوارزم".

    إنها مسقط رأس واضع علم الجبر الخوارزمي الذي عاش قبل مائتين وستين عاماً من ولادة ابن سينا، وكان الخوارزمي أحد مؤسسي بيت الحكمة في هذه المدينة قبل انتقاله إلى بغداد.

    عند وصول ابن سينا إلى "أرجنش" كان أبو الريحان البيروني وهو مواطن محلي وأكاديمي شهير على رأس "مدرسة المأمون"، في هذه المدرسة وطوال ثلاثة عشر عاماً ، درَّس ابن سينا وفي الوقت نفسه مارس مهنة الطب، إلا أن خبر وصول السلطان "محمود الغزنوي" إلى هذه المنطقة أجبره على الانتقال إلى منطقة أخرى.

    ونظراً لعِناده وصلابته رفض ابن سينا الالتحاق بقوات "الغزنوي" وتابع سيره باتجاه الغرب، بينما اقتيد البيروني إلى "غزنة" وقيدت حريته إلى أن تولى الحكم "مسعود الغزنوي" فقربه إليه واصطحبه معه في حملته إلى الهند.

    من ناحية أخرى سافر ابن سينا إلى "جرجان" ومن ثم إلى "الري" وأخيراً إلى "همذان"، همذان هي إحدى أقدم المدن في العالم، وتقع على بعد أربعمائة كيلو متر من طهران، عندما وصل ابن سينا إليها كانت المركز الإداري لإمبراطورية "بوييد".

    في همذان قرر ابن سينا أن لا يكون في عداد حاشية الملك، وعاش في أطراف المدينة، ولكن أمير همذان "شمس الدولة" عرف بوصوله وكان يعاني من مرض القَََََََوْلُُُنج في ذلك الحين فاستدعاه لمعالجته.

    تمكن ابن سينا من تطبيب "شمس الدولة" فاختاره لا ليكون طبيباً ملكياً فحسب بل ليترأس الوزارة أيضاً، في تلك الأثناء لم يكن يملك الوقت الكافي للاهتمام بنفسه، ففي الصباح كان عليه إدارة شؤون البلاد، وفي المساء كان يعالج المرضى، أما في الليل فكان يوجّه طلابه في علوم الطب، ومن ثم يتابع كتابته عند بزوغ الفجر.

    لم يكن موفقا دائماً، إذ أن إصراره على إكمال واجباته كرئيس للوزراء سبب له غيرة قادة الجيش خصوصًا وأنه كان قد بدأ يخسر نفوذه في القصر.

    بعد وفاة الأمير "شمس الدولة" في عام ألف وواحد وعشرين، لم يكن ابن سينا متأكدا من خطواته التالية، لكنه قرَّر أخيرًا التخلي عن رئاسة الوزراء للمرة الثانية ،فكان هذا سبب سجنه في "فردجان"، لم يكن ابن سينا مدركا لما كان ينتظره، لكنه رغم ذلك كان متشبثاً بمواقفه.

    بعد مروره بتجربة حلوة- مرَّة في السابق، قرَّر ابن سينا أن يتخذ موقفاً محدداً، إن تركيزه على ممارسة الطب بدوام كامل كان كافياً وافياً بالنسبة له.

    قبل زجِّه في السجن كان ابن سينا قد ألّف حوالي أربعمائة وخمسين كتاباً في الطب والفلسفة وعلم النفس والرياضيات وعلم الفلك، وكان يكتب بمعدَّل خمسين صفحة في اليوم، خلال هذه الفترة أكمل كتابه "القانون في الطب"، وهو الكتاب الذي اعتمدته أوروبا مرجعا طبيا لأكثر من خمسة قرون.

    بذل ابن سينا قصارى جهده للتأكد من تضمين كتابه كل المعلومات التي بحوزته حول علم التشريح وعلم وظائف الأعضاء والتشخيص والعلاجات الطبية، بشكل منظم ودقيق، وذلك لمعالجة الأمراض المألوفة والمزمنة والعمليات الجراحية، هذه صورة لعملية استئصال سرطان كبد أجراها ابن سينا لأحد أصدقائه.

    إن كل ما ذكره ابن سينا عن أمراض السرطان ما زالت صحيحة حتى يومنا هذا، إذ قال: "إن المساحة التي نريد استئصالها يجب أن تكون أكبر من المساحة التي انتشر فيها السرطان، كما يجب استئصال جميع الأوعية الدموية الموجودة في الجزء المتورم؛ وإذا لم يكن ذلك كافياً يجب عندها كيُّ المنطقة المصابة لقتل الجراثيم".

    جميع هذه المعلومات وردت في كتابه "القانون في الطب"، يتألف هذا الكتاب من خمسة فصول: الفصلان الأول والثالث يصفان بشكل عام المرض وعلاجه وأنواع المعالجة وتشريح جسم الإنسان بالإضافة إلى مفاهيم علم الطب الداخلي وأعضاء جسم الإنسان وأمراض العين، ولقد تمكن بنجاح من تصحيح أخطاء غيره من الخبراء.

    د. نيك عزيز سليمان:

    قبل ابن سينا كان الاعتقاد بأن العين كي ترى جسما ما فإنها ترسل شعاعا من الضوء إلى الجسم ، كما هو مبيَّن هنا فإن العين هي التي ترسل الضوء إلى الجسم الذي يعكس بدوره الصورة إلى العينين ما يمكّننا من الرؤية، لكن ابن سينا يقول بأن العين لا تُصدر الضوء بل هو يصدر عن الجسم نفسه باتجاهها حتى يتركز في شبكة العين خلف المقلة، ومن ثمّ ُيترجم في الدماغ على أنه صورة.



    المعلق:

    أما الفصلان الثاني والخامس فيشرحان مفاهيم علم تركيب الأدوية والأعشاب. لقد صنّف ابن سينا سبعمائة وستين نوعاً من الأعشاب التي يمكن استخدامها لأهداف طبية وقدَّم طرقاً وأسساً لاستعمال كل نوع من أنواع الدواء وفقاٌ للحاجة إليه.

    يُعتبر هذا الفصل القاعدة الأساسية لتطور علم الصيدلة الحديث، وفي القرون الخمسة الأخيرة، جرت أبحاث عن الأعشاب التي صنَّفها ابن سينا وأعيد إنتاجها بطريقة حديثة. ولا تزال عقاقيره تحظى بمكانة مرموقة عند شعوب آسيا الوسطى.

    ويتحدث الفصل الرابع عن علاج الحمى وشرح عوارض وعلامات المرض وطريقة تشخيصه، وكل عمليات الجراحة الثانوية، وأمراض السرطان والجروح وكسور العظام واللَّدغات والسم.

    د. نيك عزيز:

    إن ملاحظاته من خلال النظر إلى عوارض الأمراض كالسكري، جعلته يسبق الآخرين بألف عام، إذ كان بإمكانه إعطاء وصف دقيق للمرض، في عصره كان ابن سينا مقيداً بسبب محدودية الأدوات الطبية، فبعدم وجود المجهر، كيف سينظر إلى الجراثيم؟ لكنه في المقابل فكر بالعوامل التي يمكن أن تسبب الأمراض، كالسل أو الزكام الجاف.

    كما اكتشف الأمراض التي كانت تنتقل عبر الهواء، لكي نسمع نبضات القلب، نحن نستعين اليوم بجهاز تخطيط القلب الكهربائي "ECG"، أما في ذلك الوقت فقد استخدم ابن سينا تقنية جس النبض، وبذلك كان سبَّاقاً في عصره.

    المعلق:

    عام ألف وأربعة وعشرين، و بعد مرور أربعة أشهر على سجنه، تمكن صديقه من التسلُّل إلى السجن وإنقاذه، نجح ابن سينا في الفرار والانضمام إلى "علاء الدولة"، لكن الفارق هذه المرة، كان في أن الأمير "علاء" فهم ما تعنيه الحرية لروح ابن سينا، فسمح له بمزاولة الطب بحريّة.

    وجد ابن سينا في ذلك معنى الحرية الحقيقية، فتطوّع من تلقاء نفسه لمرافقة الأمير "علاء الدولة" في كل حملاته لتحرير الدول الأخرى من الحكام الظالمين.

    وخلال هذه الرحلات، قيل أنه كان يجد الوقت الكافي لمتابعة كتابته واستمر بذلك حتى آخر لحظات حياته.

    سقط ابن سينا أرضاً ولفظ أنفاسه الأخيرة في عام ألف وستة وثلاثين للميلاد عن ثمانية وخمسين عاماً، ودُفن هنا في همذان.

    بعد وفاة ابن سينا، بدأ كتابه: "القانون في الطب" يكتسب شهرة في الغرب مع نهاية القرن الثاني عشر، وكان تأثيره كبيراً، إذ نُشر في ست عشرة طبعة، قبل ثلاثين عاماً من اختراع المطبعة، حتى مطلع القرن السابع عشر، بقي هذا الكتاب مرجعاً ضرورياً لعدد من الجامعات الأوروبية.

    هذه واحدة من أقدم صور ابن سينا عندما قُدِّم إلى العالم الغربي للمرة الأولى، وهذه صورته كما بدت في كتاب طبي فرنسي، أما في الكتاب اللاتيني فيظهر في صورة له أثناء فحصه لجثة، وكأنه كان موجوداً شخصياً هناك ليساعد في الحقل الطبي.

    هذه صورة أداة جراحية أثرية محفوظة في متحف ابن سينا في مدينة "أفشنة" في أوزباكستان، كان ابن سينا يتربَّع على قمة الحقل الطبي في الدول الإسلامية في الشرق، بينما كان الزهراوي المبرّزً في الجراحة في الأندلس، لقد كان ابن سينا من بين أوائل الذين مارسوا الطب وادخلوا فكرة التخدير.

    د. نيك عزيز:

    لا أظن أن هناك فرقاً كبيراً بين ما فعله كل من "الزهراوي" و"ابن سينا" فكلاهما كان يستخدم التخدير باستنشاق قطعة قماش مشبعة بالأفيون أو المورفين، كما كان هناك أنواع أخرى من عقاقير التخدير كنبات "اليبروح" الذي كان يوضع على قطعة قماش مبلَّلة يتنشَّقها المريض لتسكيِن ألمه.

    المعلق:

    "بورتون" عالم غربي ذكر أن التخدير قد استُخدم في الشرق قبل قرن من اكتشاف الغرب لمادة الكلورو فورم المخدِّرة.

    هذا هو الرجل الذي استخدم خبرته كطبيب اختصاصي، فغيَّر وجه الطب الحديث، كان له وجهة نظر خاصة حول حياة الإنسان، كما يستدل هنا من كلماته: "أفضل العيش حياة قصيرة مليئة بالإنجازات على أن أعيش حياة طويلة فارغة".

    فإلى أي حد تطوَّر الطب بعد وفاة ابن سينا؟






  2. #2
    El_Masry1983 غير متواجد حالياً
    ???? ???? الصورة الرمزية El_Masry1983
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    العمر
    31
    المشاركات
    2,790

    افتراضي

    مشكوووووووووووووووووور صبراوى وجزاك الله خيرا ً


     Egypt.Com - منتدي مصر

    شكوت الى وكيع سوء حفظى .......... فأرشدنى الى ترك المعاصى

    وأخبرنى بـأن العلـم نــور .......... ونور الله لا يهدى لعاصى
    www.almoslemon.gid3an.com

  3. #3
    Forum_Admin غير متواجد حالياً
    إدارة منتدى مصر
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    19,725

    افتراضي

    العفو و شكرالك يا مصطفى



  4. #4
    hamo81 غير متواجد حالياً
    مصرى صاحب مكان الصورة الرمزية hamo81
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    7,555

    افتراضي رد: علم الطب - ابن سينا

    شكرا يا صبراوي على الموضوع القيم

    وجزاك الله خيرا


    سبحان الله
    والحمد لله
    ولا إله إلا الله
    والله أكبر
    ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم


     Egypt.Com - منتدي مصر


  5. #5
    محمودممدوح غير متواجد حالياً
    Image and video hosting by TinyPic الصورة الرمزية محمودممدوح
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    الثغر السكندرى
    المشاركات
    24,108

    افتراضي رد: علم الطب - ابن سينا

    بارك الله فيك



صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

LinkBacks (?)

  1. 23-02-2009, 04:33 PM
  2. 30-01-2009, 03:25 PM
  3. 27-08-2008, 12:43 AM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الله عند ابن سينا
    بواسطة doaa32002 في المنتدى الاقسام التعليمية لمنتديات مصر
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 01-02-2012, 01:44 PM
  2. ابن سينا والقانون في الطب
    بواسطة افلاطونيه في المنتدى الاقسام التعليمية لمنتديات مصر
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 01-02-2012, 01:31 PM
  3. لطلبة وخريجى كليات : الطب - الأسنان- الصيدلة- العلاج الطبيعي- الطب البيطري- العلوم
    بواسطة محمود محمدم في المنتدى الاقسام التعليمية لمنتديات مصر
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 24-01-2012, 05:06 PM
  4. سينا
    بواسطة ابن بلد في المنتدى قسم الشعر
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 18-01-2012, 12:10 AM
  5. سينا 2000
    بواسطة ahmed في المنتدى قسم الاعلانات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-07-2010, 08:20 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات مصر 2013