اعتاد برنامج ريهام سعيد كل شغله الشاغل ان ياتى بضيوف ينصب لهم الاكمنة ثم يقوم بفضحهم واشهر مثال على ذلك فضيحة فتاة المول التى قامت ريهام بسرقة صور شخصية للضيفة من على هاتفها وقامت بعرضها على التليفزون وفضحها امام الملا واحتج الناس على هذا العمل وتسبب ذلك في ايقاف برنامجها ولكنها سرعان ما وجدت سبيل جديد للعودة رغما عن الناس . كما عرفت ريهام باسلوبها الوقح في حوار الضيوف او حتى المتهمين اذ انها تتعمد توجيه الاسئلة لهم من منطلق الاستعلاء والتحقير من شان الاخرين

ولكن في هذا الفيديو القادم نجد الوضع مختلف عندما حاولت ان تحاور رجل اخذ مخالفة لسيرة عكس الاتجاه فبماذا افحمها وقال لها حتى استشعرت الحرج وعجزت عن الكلام

 Egypt.Com - منتدي مصر